بقلب نقي ونفس مستنيرة هكذا عاش (١٣) بحضور الجثمان .. قداس بكنيسة شيراتون قبل بدء الجنازة


الاربعاء ٧ مارس ٢٠١٨ م .. ٢٨ أمشير ١٧٣٤ ش. بدأ في السابعة من صباح اليوم القداس الإلهي بكنيسة السيدة العذراء الكائنة بكنيسة الملاك بشيراتون بحضور جثمان مثلث الرحمات نيافة الأنبا فام أسقف طما. كان جثمان الأسقف الجليل الراحل قد وصل مطار القاهرة مساء أمس قادمًا من لندن، وحملته سيارة إلى كنيسة الملاك بشيراتون حيث أقيمت تسبحة نصف الليل تخللها منح أبنائه ومحبيه إلقاء نظرة الوداع الاخيرة عليه والتبرك منه. ومن المقرر أن يتم نقل الجثمان عقب القداس إلى الكنيسة البطرسية ليصلي قداسة البابا تواضروس الثاني صلاة تجنيزه. ورقد نيافة الأنبا فام في الرب يوم ٢٥ فبراير الماضي بإحدى مستشفيات لندن. وهو مواليد فبراير عام ١٩٤٥، وعمل مهندسًا قبل رهبنته، وسيم أسقفًا لطما عام ١٩٨٠.