بقلب نقي ونفس مستنيرة هكذا عاش (١٧) صلوات تجنيز مثلث الرحمات الأنبا فام


الاربعاء ٧ مارس ٢٠١٨ م .. ٢٨ أمشير ١٧٣٤ ش. عقب انتهاء صلاة الشكر والتي بدأها قداسة البابا تواضروس الثاني، في مستهل صلوات تجنيز مثلث الرحمات نيافة الأنبا فام أسقف طما، صلى صاحبا النيافة الأنبا موسى أسقف الشباب والأنبا بسادة أسقف إخميم وساقلتة أوشية المرضى تلاها قطع من المزامير ثم صلى خورس الشمامسة لحن "فاي إيطاف إنف". كانت صلوات التجنيز قد بدأت منذ قليل بالكنيسة البطرسية بحضور قداسة البابا ولفيف من أحبار الكنيسة والكهنة والرهبان. كما يحضر الصلاة محافظ سوهاج الدكتور أيمن عبد المنعم وعدد من الشخصيات العامة. وعدد كبير من الشعب القبطي من أبناء الأسقف الجليل الراحل.