تدشين القلب - 7 يونيو 2013

مجلة الكرازة ، 7 يونيو 2013

مقتطفات من كلمة قداسته بمناسبة تدشين كنيسة مارمينا بفينيا / النمسا السؤال الذى يطرح نفسه الآن ونحن ندشن الكنيسة : هل دشنت أنت المذبح الخاص بك ؟ هذا القلب هو مذبحك الخاص بك ، هل مذبحك مُدشن للمسيح ، أنت مُدشن بالميرون نعم ، ولكن هل يصلح أن ندشن مذبحاً ولا نصلى عليه ليلاً ونهاراً ، ونقدم الذبائح عليه ، ونرفع الطلبات . مذبحك الخاص قلبك لا يحتاج إلى ثلاثة لكى يصير مدشناً وحياً . الصلوات المرفوعة ، ثم القراءات المفتوحة ، ثم الأسرار المقدسة . أولاً : أن تكون لك صلوات دائمة بإستمرار ، ما بين قصيرة وطويلة مثل كيرياليسون وهلليلويا وقطع الإجبية والمزامير والطلبات الخاصة التى ترفعها عنك وعن أسرتك والذين طلبوا منك وكذلك التسبيح بالابصلمودية والترانيم والألحان والميطانيات الكثيرة ، كل هذه ذبائح ترفعها لله على مذبح قلبك الذى دشن بالميرون . ثانياً : أن يكون مذبحاً حياً بالكلمة المقدسة إنجيلك ، وكيف ونحن لا نقرأ الإنجيل نتعرف على السماء ، وفى المزمور الأول نقول " طوبى للرجل الذى فى طريق الخطاة لم يقف وفى مجلس المستهزئين لم يجلس ، لكن فى ناموس الرب يلهج نهاراً وليلاً وفى ناموس الرب مسرته " وناموس الرب هو الإنجيل فلهج فيه نهاراً وليلاً . ترى هل بيتك فيه كلمة الله أم كلام العالم ، ترى هل بيتك مقدس وكلامك فى البيت مملح بالروح القدس وبالوصية ، أم كلامك أصبح كلام العالم ، ولساننا ينزلق بكلمات العالم . دشن مذبحك بالكلمة المقدسة ، بإنجيلك كل يوم ، والكتاب يقول لنا : " من له أذنان للسمع فليسمع " كما ورد فى سفر الرؤيا ، وهو السفر الذى يطلق عليه سفر " الإعداد للأبدية أو الخروج للأبدية " . ثالثاً : المذبح نقيم عليه سر التناول ، لكى نستعد له نمارس سر التوبة والاعتراف ، فهل قلبك يمارس التوبة والاعتراف ، هل تجتهد أن تجعل قلبك نقياً : " طوبى لأنقياء القلب لأنهم يعاينون الله " . هكذا ترى الله وأنت على مذبحك وتشعر بحضوره ، هل يأتى المسيح ويسكن فيه ويستريح فيه ، نحن نسمى المذبح مسكن الله ، وهكذا يصير قلبك مسكناً لله ، وأنت عندما تمارس سر التناول ، تأخذ جسد ودم المسيح ويختلطا بك وبحياتك ويحيا فيك . " من يأكل جسدى ويشرب دمى يثبت فىّ وأنا فيه " قل له يارب أنا سعيد بهذه الكنيسة ولكن أقبل طلبتى بأن تجعل قلبى هذا هو أيضاً مذبحاً سرياً لك ... لا يراه أحد ، أنا يارب أحافظ عليه وأرفع من خلاله صلوات وأقرأ من خلاله قراءات فى الإنجيل والكتب المقدسة ، ومن خلاله أجعل قلبى نقياً ، ومن خلاله أتقدم إلى الذبيحة المقدسة وأتناول منها . " ياربى يسوع المسيح أجعل من قلبى هيكلاً لروحك القدوس " ( من صلوات تدشين الكنائس ) .