رحله الخمسين المقدسة – 9مايو 2014

مجلة الكرازة -9مايو 2014

زمن الخمسين المقدسة يبدأ بعيد القيامة وينتهى بعيد حلول الروح القدس وهو يمتد لسبعة اسابيع كاملة بثمانية احاد..وهذة الفترة المقدسة تمتاز بالاتى : فيها4 اعياد (القيامة – احد توما – عيد الصعود – عيد العنصرة ). بدون 4 عناصر ( صوم – حزن – نسك – سنكسار ) فيها 4 علامات (طقس فرايحى – دورة القيامة – الحان القيامة – قراءات قصيرة ).. واحاد القيامة – احد الايمان (توما) – احد الشبع ( الخبز) – احد الارتواء ( الماء) – احد الاستنارة ( النور) – احد الطريق ( الحق ) – احد الرفيق ( الفرح ) – احد حلول الروح القدس ( العنصرة) ..لقد كانت حياة الانسان قبل القيامة تمتد ما بين التفاؤل والتشاؤم ولكن بعد القيامة صار البعد الجديد فى حياة الانسان هو الرجاء وصار قانون حياة الانسان " ان كل الاشياء تعمل معا للخير للذين يحبون الله " ( رومية 28:8) ولذلك نرى الشيطان يحارب الانسان بسلاح وحيد هو اليأس وهذا الذى وقع فيه يهوذا التلميذ الذى هلك ويمكن اعتبار ان ابشع خطية هى ان يفقد الانسان رجاؤة فى الله..يا صديقى انك تستطيع ان تبدا مع المسيح الان كما نقول فى صلاة باكر " فلنبدأ بدءا حسنا " وهذا يتوقف على ارادتك الشخصية وقرار توبتك..ان القيامة تحل مشكلات الانسان الاساسية مثل : الموت: " اين شوكتك يا موت اين غلبتك يا هاوية " (كورنثوس الاولى 55:15)الخوف: "كان التلاميذ مجتمعين لسبب الخوف..جاء المسيح ..وقال لهم سلام لكم " (يوحنا 19:20) الحزن : " ولما اراهم يديه وجنبه ففرح التلاميذ اذ راوا الرب "(يوحنا 20:20) الشك : " قال له يسوع لانك رايتنى يا توما امنت طوبى للذين امنوا ولم يروا " (يوحنا 29:20) الخطية : ( شكرا لله الذى يعطينا الغلبة بربنا يسوع المسيح " ( كورونثوس الاولى 57:15) لقد قال اثناسيوس الرسولى عن القيامة " القيامة فى الواقع هى الامتناع عن الشر لممارسة الفضيلة وهجر الموت الى الحياة "...المسيح قام ..حقا قام..