طفولة بلا ادمان– 1أغسطس 2014

مجلة الكرازة -1أغسطس 2014

مشكلة الادمان مشكلة خطيرة تعانى منها مجتمعات كثيرة ولكنها تزداد حدة فى مجتمعنا لاسباب عديدة وهذا امر فى غاية الخطورة ..الاطفال هم زهور المجتمع وردة المجتمع هم هدية الله الانسانية مرة سئل احدهم اما زال الله يحب البشر رغم الشر والعنف والجريمة الموجودة فأجاب قطعا والدليل انة يخلق فى كل يوم اطفالا جددا..تتذكرون الاية التى تقول " النفس الشعبانة تدوس العسل وللنفس الجائعه كل مر حلو " (امثال 7:27) النفس الشبعانة من الحب تدوس العسل مهما كانت الاغراءات والظروف المحيطة مهما كانت تعيش فى ظروف مواتية او غير مواتية النفس الشبعانة تدوس العسل هذة القاعدة الاساسية التى تخدم بها قضية الادمان ..النفس الشبعانة من الحب داخل الاسرة والمدرسة والكنيسة او المسجد داخل المجتمع بشكل عام عندما يكتمل احساس الانسان فى صغرة بالشبع من الحب فتأكدوا انه سيكون انسانا رائعا وسيفهم الحياة جيدا..لان من يعرف الحب يفهم الحياة اول خطوات الوقاية من الادمان هى كيف نوجد مجتمع الحب من اجل الصغار لكيما ينمو اسوياء النفس السوية نفس شبعانة تشعر بقيمة الحياة التى اعطاها الله لها حينما يحب الاب والام ابناءهما فهما يقدمان صورة محبة الله للانسان..الادمان له اشكال كثيرة جدا وامتد الى نواحى عديدة : المديا المواقف المنحرفة استخدامات الاجهزة الحديثة استخداما مسرفا ..الخ.بالحب فى بيت من بيوت الضيافة فى المدرسة فى الكنيسة فى المسجد فى نوعية الاخ والاخت المقبلين على الزواج..تكملة الاية : " وللنفس الجائعة كل مر حلو " من دراسة الكيمياء تعرفون ان طعم المواد المخدرة مر لذلك تتعاطى بالاستنشاق او الحقن او مخلوطة بمواد اخرى كيف يتقبل الانسان هذة المرارة بل وتصير حلوة له لان النفس الجائعة كل مر حلو النفس الجائعة الى الحب من المجتمع حواليها مهما يكون المجتمع صغيرا او كبيرا ..لقد ارتفعت نسب الادمان بين الاطفال من 19% الى 24%وهذا شئ خطير للغاية فكيف نوقفة وكيف نقلله ؟ الدولة ممثلة فى وزارات كثيرة من ضمنها وزارة التضامن الاجتماعى لها اهتمام من خلال اجهزتها ومؤسستها فى هذا المجال الذى يصيب المجتمع فى مقتل ولكن يبقى ان تنتبه شرائح المجتمع فى الاعمال الدرامية او فى المدرسة او فى الشارع او الميديا او الكنيسة او المسجد او الاسرة الى اصل القضية وهو الشبع من الحب..هذة الخدمة التى تقوم بها الدولة مشكورة برعاية ابنائها وتشترك الكنيسة معها فيها وتهتم بها من خلال البرامج والانشطة وانتاج الافلام القصيرة وبعض الاغانى التى تهدف للتوعية..نصلى ان يبارك الله هذة الجهود وهذة الانشطة ان يبارك كل اسرة من اسر وطننا ان يحفظنا ويحفظ اطفالنا اغلى ما عندنا ثروتنا البشرية المستقبل الامل والرجاء الذين سنبنى بهم المستقبل الحلو هم عملنا الان فكل ما عمله هو لاجل خاطر اولادنا وكل انسان بدون استثناء يحب ان يكون ابنه احسن منه ..نصلى ان يبارك الله هذة الجهود...