التجديد والابتكار – 30اكتوبر 2015

مجلة الكرازة -30اكتوبر 2015

النيولوك معناه التجديد والابتكار والمنظر الجديد فى شكل الانسان وطريقته واذا سالنا انفسنا ماذا يحكمنا كابناء وبنات السيد المسيح فى مجتمع مثل مجتمعنا يحب التقاليع نقول ان الله يحكمنا اذ توجد اربعة مبادئ مسيحية تحكم هذا الامر : اولا المسيحية تؤمن بالتجديد الداخلى اولا اى ان يكون التجديد من الداخل قبل ان يكون من الخارج من برة هله هله ومن جوه يعلم الله ..المسيحية تؤمن بالتجديد الداخلى اولا اذ يقول الكتاب " قلبا نقيا اخلق فى يا الله وروحا مستقيما جدد فى احشائى " وعموما التجديد الداخلى يسبق التجديد الخارجى والتجديد الداخلى هذا نسمية التوبة وهذا هو الجوهر اما الخارجى فنسميه السلوك وهو يعتبر الشكل نحن نصلى من اجل التجديد كل يوم " جدد ايامنا كالقديم " ( مراثى ارميا) ثانيا المسيحية تؤمن بالجمال والفن والنظرة الراقية الفن هو الذى يحول الارض الخربه الى ارض مقدسة خربة بمعنى Empty اى لا يوجد فيها شئ مقدسة بمعنى Holy فلو اخذت اول حرف من هاتين الكلمتين ووضعت كلمه Art فن بينهما لاصبحت Earth ولذلك فان الجمال فى يد الانسان مع قدرة الخالق فالانسان يرسم وينحت وينسق الزهور ويرتب المائدة والملابس اى ان المسيحية تؤمن بالجمال..كنيستنا فى داخلها فن جميل جدا الرجال فى جانب والنساء على يمين الرجال وحتى الجلوس كانما نعيش الوصية " جلست الملكة عن يمين الملك " نقطه اخرى يلبس اباؤنا الكهنة والاساقفة الملابس الكهنوتية المزينة وفى نفس الوقت من الممكن ان يلبسوا ملابس خشنة تحتها..ثالثا المسيحية تحترم الجسد وتوقرة دليلنا على ذلك انه وانت عمرك ايام عمدك الاب الكاهن ودشنك بالميرون فاصبح جسدك كله من قمة راسك الى اخمص قدميك مقدسا وجسدك هو رفيقك فى حياتك الروحية اذ لو كان جسدك مرهقا فربما لن تستطيع ان تصلى والقديس اغسطينوس عندما كان عمره سبعة وسبعين عاما كان مريضا وغير قادر ان يصلى وطلب منهم ان يكتبوا المزامير على الحائط.. نحن لا نؤمن مثل بعض الديانات الاخرى بارهاق الجسد وحرقه نحن نوقر الجسد ..القديس بوليكاريوس وعمرة ست وثمانون عاما قالوا له انكر المسيح واجابهم لمدة سته وثمانون عاما وانا اخدمه ولم يصنع بى شرا فكيف انكرة الان فاحرقوة بالنار ولكن المؤمنين جمعوا ما تبقى من جسدة بكل وقار..رابعا المسيحية تقدس الحرية الشخصية المنضبطة نهر النيل له ضفتان شرقية وغربية لو ازيلت الضفتان ماذا يحدث ؟ تظهر مستنقعات لو كنت تسكن على نهر النيل فستصبح ساكنا على مستنقعات فضفتا النيل هما القانون الالهى او المجتمعى سيكون هناك مستنقعات ...ماذا نرفض فى هذا النيولوك ؟اولا : نرفض استخدام اعضاء الجسد فى الاثارة ثانيا : نرفض الاستهانة بالوصية مثل الشواذ جنسيا والزواج المثلى فكل من يستهين بالوصية يبدو كمن يسكن فى المستنقعات وليس على ضفاف النيل ( اقرا رومية 1 و 1كورونثوس ) ثالثا: نحن نرفض التغيير فى التاريخ مثل ما يدعونه فى ( شفرة دافنشى ) وما يسمى بانجيل يهوذا رابعا: نحن نرفض الصور الاباحية التى هى عامل تخريب لحياة الانسان ..خامسا : نحن نرفض الصداقات الرديئة ...ماذا نفعل ازاء ما سبق ؟ ساعطيك روشتة بسيطة : 1- ارفض بشدة اصدقاء السوء 2- حذار من افكار الخزى اغمض عينيك وسد اذنيك 3- تجنب العادات الشبابية الرديئة 4- تجنب اسباب السقوط 5- اشبع بالسيد المسيح وتعاليم الكنيسة وقراءة الانجيل والاندماج فى الخدمة..