الرهبنة والدراسة-29يناير 2016

مجلة الكرازة – 29يناير 2016

تعتبر الرهبنة احد ملامح الكنيسة القبطية الارثوذكسية ليس فى مصر رحدها بل فى العالم كله وحياة الراهب او الراهبة تقوم على ثلاث افعال رئيسية هى : صلاة قراءة عمل وهذة الثلاثة هى عمل القلب العقل على التوالى ولا يوجد بند اخر ترك من التراث ما اثر تاثيرا عميقا على نمو المسيحية كما تركت مصر فى العالم كله..وتعتبر الاديرة فى حياة الكنيسة مقرا للعلوم والمعارف والاداب الكتابية والابائية والنسكية والتى تشكل قوام الحياة الروحيه فى اعمق معانيها المسيحية وبالرغم من عدم اهتمام الرهبان بالكتابة فى بدايات الرهبنة لكن الحركة الرهبانية خلفت نوعا من المعارف المسيحية كالمقالات والكتابات والاقوال والسير مثل التاريخ اللوسباكى بقلم بالاديوس اسقف هليوبوليس عام 420م ويعتبر مصدرا لتاريخ الرهبان ومثل هيستوريا موناخورم اى التاريخ الرهبانى المبنى على السير الرهبانية عام 395م وغيرها الكثير...وخلال النصف الاخير من قرن الماضى انشغلت الاديرة بالتعمير المعمارى والرهبانى بصورة واسعن ومفرحة للغاية وعلى التوازى نود ان تنشر نهضة دراسية وعلمية فى اديرتنا داخل وخارج مصر وبين رهباننا وراهباتنا الاتقياء..ونحن نعتز بكل دير يهتم بالبعد الدراسى والتعليمى والتثقيفى فى الحياة اليومية للرهبان والراهبات ..بعض الاديرة تشجع العمل البحثى الاصيل فى مجالات المعرفة المسيحية ..وبعض الاديرة تشجع عمل الترجمات عن اللغات الاخرى خاصه فى المجالات النسكية والديرية ..والبعض يشجع تحقيق المخطوطات وفحصها ودراستها ونشرها لتقديم الفكر الابائى الاصيل ..بعض الاديرة بها اجتماعات تعليمية دراسية للرهبان او الراهبات بصورة دورية ..بعض الاديرة توزع كتابا شهريا يتم عرضه مناقشته فى الاجتماعات الرهبانية.. بعض الاديرة تنشر الفكر المسيحي والرهبانى المقيد لجموع الناس..بعض الاديرة قدمت رهبانا او راهبات باحثين ودارسين فى المعاهد اللاهوتية فى مصر وخارجها والبعض منهم يقدم محاضرات عميقة فى اللقاءات والاجتماعات الكنسية والكليات اللاهوتية داخل وخارج مصر..هذه وغيرها صور النهضة الدراسية والعلمية التى نود ان تتسع فى حياه كل دير لكل راهب ولكل راهبه من محبى القراءة والدراسة والكتابة والتامل والبحث والترجمة وغيرها من الانشطة الفكرية المتعمقة والتى بلا شك تنعكس على الحياة الروحية فى الاديرة والكنائس مما يزيد الروحانيات وينشر فكر الابائيات فيعيش الجميع حياة انجيلية واحدة تمجد اسم المسيح فى مسيرتنا الروحية نحو الملكوت كما نذكر الكلمات التى شهد بها الرب يسوع نفسه فى ( يوحنا 17:17) " قدسهم فى حقك كلامك هو حق"..من هذا المنطلق سوف نبدأ بنعمة المسيح الحلقة الدراسية الاولى وذلك خلال النصف الاول من شهر فبراير 2016 فى المقر الباباوى دير الانبا بيشوى بوادى النطرون فى اقامة كاملة سوف يخصص اسبوع كامل للراهبات ثم اسبوع كامل للرهبان وكل اسبوع يشتمل على 24 محاضرة دراسية يلقيها عدد من الاباء والاساتذة المتخصصين وستدور الحلقة الدراسية تحت عنوان الرهبنة والكتاب المقدس "فقط عيشوا كما يحق لانجيل المسيح " ( فيلبى 27:1) ستضم الحلقة الاولى 30راهبة من الراهبات محبى الدراسة وبترشيح اديرتهن بعدد لا يزيد عن خمسة راهبات من الاديرة الكبيرة ( العدد) وراهبة من الاديرة الصغيرة ( العدد) او الناشئة حديثا ..ونفس الامر سيكرر فى حلقة الرهبان وسيقضى الرهبان /الراهبات اليوم الرهبانى الكامل من تسبحة وقداس والمحاضرات والعشية وفترة الخلوة والتامل مع فترات الطعام ..وسيتم تقييم كل الحاضرين وفقا للاهتمام والالتزام والفاعلية والمشاركة فى الحوارات والمناقشات..وقد قامت سكرتارية المجمع المقدس بتنظيم هذه الحلقات بمعاونة السكرتارية الفنية كما سيشرف على ادارتها الانبا ايبفانيوس اسقف ورئيس دير القديس ابو مقار..نرجو ان يبارك مسيحنا القدوس هذا العمل الجديد ويبنيه حتى تعم الفائدة للجميع بشفاعة امنا العذراء مريم والقديس الانبا انطونيوس اب جميع الرهبان ولربنا كل المجد والكرامة الان وكل اوان ...