انا سوف احبك, يا الهي, قوتي - تمرين للعام الجديد. البابا تواضروس الاسبوعي خطبة الاربعاء


الثلاثاء 2018 كانون الثاني / يناير 9 انا سوف احبك, يا الهي, قوتي - تمرين للعام الجديد. البابا تواضروس الاسبوعي خطبة الاربعاء 27 كانون الاول / ديسمبر 2017 باسم الاب, والابن, والروح القدس, اله واحد, امين. فل الراحة النعم وال النعم علينا, امين. وبمناسبة استعدادنا لتلقي السنة الجديدة, 2018, اود ان التامل هذه الليلة ان تكون على مزمور 18 ؛ واحدة من المزامير التي نصلي معها. مزمور رقم 18 هو مزمور طويلة-50 ايات. و و يتحدث عن, او بالاحرى, هو اغنية او ترتيلة ديفيد النبي بعد الله انقله من اعدائه ؛ من يد سول الملك. وتحتوي مزمور على الثناء والبيانات الجميلة, وهي تحتوي على معاني جميلة ان جميعا, بوصفها افرادا او جماعات, سواء في البيت, او كما, او في الكنيسة. وهو مناسب للعمل كالتمارين الروحية التي يمكننا ان نبدا بها السنة الجديدة. انا سوف اتامل معك فقط في المقطع الاول: " سوف احبك, يا الهي, قوتي." سوف اقرا فقط مجموعة من الايات من مزمور 18: الايات 1-7: 1 سوف احبك, يا الهي, قوتي. 2-ان الرب هو بلدي و بلدي و بلدي ؛ يا الهي, قوتي, التي اثق فيها ؛ بلدي و و خلاص, بلدي. 3-ساتصل بالرب, الذي يستحق الثناء ؛ لذلك يجب ان انقذ من اعدائي. 4-و الام الموت تحيط, و الفيضانات الفيضانات جعل جعل. 5 و من sheol تحيط لي ؛ افخاخ الموت تواجه. 6-في بلدي دعوت الرب, و بكيت الى الله ؛ سمع صوتي من معبد, و بلدي جاء قبله, حتى الى اذانه. 7 ثم هزت الارض وارتعدت, واسس التلال ايضا زلزلوا و كنت, الايات 19-23: 19-وهو ايضا احضرت الى مكان واسع ؛ و تسليم لانه كان سعيدا بي. 20-و مكافاة الله لي بحسب بلدي ؛ ووفقا لما النضافة من يدي فانه قد. 21 لانني ابقيت طرق الرب, ولم غادرت عن بلدي. 22 من اجل كل احكامه كانت من قبل و انا لم اضع ن الاساسيها بعيدا عني 23 كنت ايضا بريئة من قبله, ولقد ابقيت نفسي من الظلم. في الاية 22, "انظمتها الاساسية" تشير الى الوصايا الالهية. الايات 25-28: وفي الفرع التالي (القسم الثالث), يتحدث ديفيد الى الله ويقول: 25 مع الرحمن سوف تظهر نفسك رحيما ؛ مع رجل بريء سوف تظهر لنفسك اللوم ؛ 26 بال نقية ستظهر لنفسك نقية ؛ ومع و ستظهر نفسك داهية. 27 لانك سوف تنقذ الشعب المتواضع, ولكن سوف تجلب اسفل يبدو. 28 لانك ست الخفيفة بلدي ؛ ربي ي ست الله بلدي. بقية و تتكلم بهذه الطريقة وكما قلت لك, انها مزمور طويلة - حوالي 50 ايات. " سوف احبك, يا الهي, قوتي." ونحن نستعد لاستقبال سنة جديدة, يجب ان يكون لدينا خطة, يجب ان يكون لدينا رؤية لهذا العام الجديد. في بضعة ايام, عام 2017 سيمر و ستصل السنة الجديدة, وهذه الاية يمكن ان تكون شعارنا: " سوف احبك, يا الهي, قوتي." بالطبع عندما نستخدم كلمة [الحب], ما ياتي الى عقولنا هو المشاعر التي تاتي مع كلمة الحب, بشكل عام. " انا احبك يا الله " - نهاية القصة! ولكن ما يعني ان اقول, " احبك يا رب?" ماذا تعني هذه الكلمات او ما الذي يقوله " ديفيد النبي " من قبلهم? ديفيد النبي اراد ان يعبر عن ايمان قوي تجاه الله - ايمانه القوي في الله - ومن ثم فهو يستخدم بعض الصور مجازي من الحروب او المعارك في يومه. لذا فهو يستخدم الكلمات التي تشير الى اجزاء الدرع التي يستخدمها جندي, على سبيل المثال عندما يقول: " بلدي والقرن الذي بلدي, بلدي."-انه يستخدم بعض الصور مجازي. ولكني لا اريدك ان يكون عن معنى بعض هذه الكلمات او الانطباعاتها اللغوية ؛ ولكن اريد منك ان تفكر في الكلمات التي اود ان اشرحها لك من قبل, الكلمات: " سوف احبك, يا رب قوتي." انا احبك. "انا سوف احبك, يا الهي, قوتي" قد يكون لها خمسة ابعاد او المعاني التي سوف اشرح, وكما ذكرت في المرات السابقة, رقم خمسة يعبر عن القوة, مثل اصابع اليد. الكلمة الخامسة تعني القوة. لذا في قول, " انا احبك, يا الهي, قوتي," " ديفيد " يلخص خمس كلمات في كلمة واحدة. وهو يضع هذه الكلمة (الحب) المعروضة علينا انه قد يكون التامل, او ما يمكننا ان نسميه خارطة طريق للعام الجديد. انا احبك. المعنى الاول لكلمة " انا احبك " هو " انا شكرا لك." وقد مرت السنة الماضية, ومعها ايامها التي تضمنت مسائل كانت حلوة ومسائل كانت مر المريرة. وبينما نصلي في صلاة عيد الشكر, " نحن شكرا لكم على كل شيء, وعلى كل شيء, وفي كل شيء." الكنيسةتنا تعلمنا ان دعوا يجب ان تبدا دائما مع عيد الشكر, وان بداية يومنا يجب ان تبدا ايضا مع عيد الشكر. و [في صلاة عيد الشكر] نشكر الله على النعم السبع العظيمة التي يعطيها لنا: " نحن شكرا لك لانك غطيت علينا, ساعدونا, وح حراسةنا, و قبلت لنفسك, انقذتنا, وا يؤيدنا, واح احضرتا لنا الى هذه الساعة المقدسة." هذه الهدايا التي يمنحها الله لنا, وهو منح لنا جميعا. نحن لا نقول له, " شكرا لك لانك غطيت لي ودعم لي," لا, عيد الشكر هو لانه هو من فعل ذلك, وهو فعل ذلك لنا جميعا. وكل واحدة من هذه المعاني لها عمق كبير جدا ؛ عندما تتوقف قبل كل واحدة ستجد ان لها معنى واسع النطاق جدا. " شكرا لك لانك غطيت علي و غطيت عائلتي الممتدة, و غطيت عائلتي مباشرة و بلدي في الوزارة, و انت غطيت روحي و انت غطيت بلدي, و انت غطيت امتي و انت غطيت بلدي, و انت غطيت المدينة التي اعيش فيها." وهذه التغطية لم تكن فقط لمدة سنة كاملة, ولكنها كانت وهي تغطية يومية حتى نحن الرهبان في الدير, لدينا صلاة تسمى صلاة تغطي (صلاة الستار), وهي صلاة عند قدوم الظلام, كما لو ان الله خلق الليل لكي يكون غطاء و a على كل نقاط الضعف للبشرية. لذا, " انا احبك, يا الهي," لكن هذا الحب دائما يبدا مع عيد الشكر. " اشكركم على كل ما فعلته لي في السنة الماضية. اشكركم على كل ما قمت به وتقديمه - سواء على مستوى شخصي او على مستوى جماعي - وشكر الله على العديد من الامور, بما في ذلك الحياة البشرية نفسها, التي خططت لها, و عملت بها, وامرت بها." لذا انت تقف امام الرب وتقول " يا الهي, ماذا اقول ماذا اقول في وجه العديد من goodnesses و الهدايا الجديدة كل صباح?" لذا عيد الشكر?" شكرا. ولقد علمنا الاباء انه ليس هناك هدية بدون زيادة ما عدا هدية تفتقر اليها في عيد الشكر. وينبغي للشخص ان يقدم الشكر على كل شيء, حتى من اجل الالم, حتى من اجل استنفاد, حتى في بعض الاحيان من اجل الخسائر ؛ دعه يقدم الشكر في كثير من الاحيان شخص يشتكي في حياته لانه اراد شيئا ولم يحدث, او انه اراد ان يحقق شيئا ولم يحصل عليه. في بعض الاحيان شخص ما سوف يشتكي, وشخص ما يشتكي سوف ي ارتداء ويجعل منه ينسى ان يكون ممتنا. يمكنك ان تعطي الشكر لكل شيء صغير وكبير. الحمد لله على اعطاءك القدرة على الكلام ؛ هناك اناس حرموا منها. الحمد لله على القدرة على الحصول على الصحة ؛ فهناك اشخاص لا يملكون ذلك. الحمد لله على النعم التي في يديك, ولا تجرؤ على ان تفترض انها قليلا او الكثير ؛ انها بركات ان الله وضع في يديك وهو ينوي شيئا في ان ا نظرا لك - الله لها نية بالنسبة لكيفية عليك استخدامها. الحمد لله على صداماتك وعلى م معارف. الحمد لله على افخاخ التي انقذها منك. كان يمكن ان تسقط في فخ لكن الله انقذك, حتى الى النقطة التي انت ربما لم تعرف حتى بانك انقذت. لقد غطى عليك. شكرا على هدايا الطعام والشراب والحماية, وعلى الملابس التي ترتديها والطعام المقدم, من اجل الماء الذي تشربه والطريق الذي تسير عليه, ومن اجل الهواء الذي تنفسه. اذا كان الشخص يجلس و الكونت هدايا الله اليه, فانه لن يكون قادرا على عدهم, ولكن في القول, " انا احبك," انت تقول, " انا شكرا لك." هذا هو الاول البعد او المعنى لكلمة "الحب" ' ' المعنى الثاني ل " انا احبك, يا الهي, قوتي," هو: " اناتوب اليك." خلال هذا العام الماضي, شخص ما قد قام ببعض الاشياء الخاطئة, انجرفت الى نقاط ضعف معينة, كان لها ذنوب وال الاغفال او الذنوب الاخرى, او لم تفعل افضل ما لديها, كان الجانحين او كان لديه اوجه قصور. فعلى سبيل المثال, قد لا يكون الشخص قد فعل افضل ما في حياته بشكل عام هذا العام, او في منزله, او في خدماته وزارته, او في عمله. الذنوب التي ارتكبها عن علم وغيرها من دون علم, الذنوب التي كانت مخفية و الذنوب كانت واضحة, الذنوب التي ارتكبت عمدا وال الذنوب التي ارتكبتها. وبالتالي, ومع بداية سنة جديدة, من الجيد جدا ان يقدم شخص ما التوبة. اناتوب اليك, يا الهي, ساعدتني في التوبة. انا احبك يا رب, وانا اعلم انك لا تحب الخطيئة. اعلم انك لا تحب الخطيئة ولكنك تحبها حتى عندما اقوم بال الاثم امامك انا لا احب بلدي وانت لا تريد مني ان الخطيئة, ولكنك تحب البشر, حتى وان كانت خطيئة ؛ انت تحبهم كما و لانهم بشر. ماذا عنك? هل تذهب للاعتراف و تحصل على التوبة الحقيقية? هل انت قادر في نهاية السنة ل فارغة قلبك? كيف حال حبك للرب? هل تعتقد ان كوب يمكن ان يحمل شيئا مناسبا للشرب و شيء غير مناسب للشرب في نفس الوقت? هذا غير ممكن. وماذا عن قلبك? ان قلبك لا يراه الا الله ؛ لا احد يعلم ما بداخله الا الله. وكما تعلمون جميعا, عندما ياتي لص يسرق شيئا, وهو يسرق فهو يسال عن غطاء الله. اذا ماذا عن قلبك و الذنوب? انا اتجول اذا كنت قد قررت انتوب وتنقية قلبك. هل قررت ان تبدا السنة الجديدة مع قلب صحيح? لا تجرؤ على قول: "الله هو اله القلوب" لا تجرؤ على قول ان الطريق اعوج الذي يمشي فيه الانسان سيظل اعوج. فكر. فكر كيف يمكنك ان تصب ضعفنا, كيف يمكنك انتنقية قلبك, لانه بدون النقاء القلب, لا احد سيرى الله. وهكذا من حلاوة ديفيد النبي و قلبه او التوبة, نحصل على هذا البعد الثاني من الحب - لقد المتخذة صورة توبته كتدبير قياسي بالنسبة لنا جميعا. ال 51 مزمور ديفيد يقول, " يجب الله برحمتك ال عظيم." وهذا مزمور من التوبة يوفر تدبيرا بقدر ما ان من النقاء و و من بلدي ؛ فهو مجموع التوبة مع كل معانيها. و الاشعار ايضا ان مزمور التوبة هو و الفرد: " يجب, يا الله, حسب رحمتك." ومع ذلك في كل ساعة من دعوا الدعاء نقول, " يجب يا رب, و يجب علينا " - هنا, هو طلب جماعي. ولكن الطلب الفردي ياتي اولا, لان الطلب الجماعي هو مجموعة من طلبات التوبة الفردية. " يجب, يا الله, ووفقا لتك, ووفقا لتعدد رحمتك... اغسل, وانا ساكون اشد بياضا من الثلج." (مزمور 51:1, 7) الايات من هذه مزمور التي كثيرا ما تكررها, هل تطبقها لنفسك? هل ترى او توجه حياتك بهذه الكلمات? احبائي الاعزاء, هذه الابواب من الصلوات - من المزامير او من هذه الصلوات بشكل عام - هي المعايير التي يمكننا من خلالها ان التدبير انفسنا ضد, لان كيف يمكننا ان التدبير التوبة? وحتى لقياس درجة الحرارة نحتاج الى مقياس حرارة ؛ وعندها فقط يمكننا ان نعرف ما اذا كان 36 درجة او 37 درجة او ايا كان ما قد يكون. وماذا عن التوبة? هل يمكنك ان تقيس التوبة على التوبة? هل يمكنك ان ترى اين انت بالنسبة الى التوبة مزمور? هل يمكن ان ترى اين انت بالنسبة الى كلماته والى بياناته, الى مشاعره ودموعه? و لذلك عندما تقف و تقول, " سوف احبك, يا رب, قوتي," هذه الكلمات تضمن انك التائبين, و انت افرح قلب الله مع توبتك, و انت تبدا السنة الجديدة بهذا النقاء القلب. " انا سوف احبك, يا الهي, قوتي," يعني ذلك, " انت يا رب, هي بلدي التوبة, وانت من يساعدني في هذه التوبة." وهذا هو البعد الثاني [من المحبة ... الرب والبعد الثالث يقول: " سوف احبك, يا الهي, قوتي... لقد سبق ان شكرت و تاب, والان سنبدا بداية جديدة, اعدك بذلك. اعدك, يا الهي." فرصة قوية جدا تاتي مع بداية سنة جديدة, ل وعد الله بوعود فمك, لكي يباركهم. في السنة الماضية قد تكون مهمل مع الانجيل, او في صلاواتك, او في الصيام, او في حياتك الروحية, او في الاعترافات, او في ممارسات زا التقشف, او احترام الطقوس الدينية المقدسة, فماذا تعتقد ? لماذا لا تقدم الوعود الى الله اليوم? قدم وعد من قلبك. قل: " اعدك يا رب, ولكن اريدك ان تقوي لي. اعدك, يا رب, في هذه المنطقة المعينة, لكني بحاجة لمساعدتك." ومن الممكن ان يكون الشخص مهملا مع اسرته, وليس ان دفع الى اسرته - زوجته او زوجها, او ابنائك هم بناتك, سواء كان كبيرا ام صغيرا? عندما لا يقوم احد بالاهتمام بمنزله وهو مهمل مع عائلته, فهو يزرع بيئة جاهزة للن الخطيئة وال fallings. ومن الممكن ايضا ان يكون المرء مهملا في عمله. و تسمع هذا البيان الذي غالبا ما يتم و الذي لا تقبله قلب الانسان, يقول: "... حسب اموالهم." هذا بيان غير مقبول تماما ؛ عندما تقوم بالعمل يجب ان تفعل ذلك باخلاص. او ماذا عن شخص مهمل في خدمة الوزارة? يقول, " اوه حسنا, انا اخدم وهذا يكفي." او شخص اخر قد يقول لنفسه, " لقد خدمت العديد من السنوات, هذا يكفي الان." لذا في الخارج هؤلاء الناس خذ على الظهور خدم, ولكن في الواقع هم ليسوا كذلك. اتسائل ما الذي يمكنك ان تعده للرب بهذا العام? اتسائل, بينما انت تقف هنا في بداية السنة تستعد لتلقي صلاة السنة الجديدة, ماذا يمكن ان وعد الله به? في حياتك الروحية? في حياتك الاجتماعية? هل يمكنك ان تعديني ان تسوية مع من انت على خلاف معها? لماذا لا تعد بذلك? يمكنك ان تعد الله انك ستتحسن على الطريقة التي ترفع بها ابناءك وبناتهم ؛ وفي بعض الاحيان تكون ابوة الامهات والاباء قد تحتوي على اخطاء. ماذا ست وعد الله به? الله ينتظر وعدك او الوعود, او اكثر بشكل صحيح, الله ينتظر وعود فمك كما قال النبي داود, " وعود من فمي, بارك الله فيهم, يا رب." لذا مع وعود من بلدي ماوث, دعني اقف امام الله و اقول, " اعدك بهذا..." وهذا الوعد هو وعد من القلب ؛ يمكنك ان تقول ذلك في صلاواتك. اتسائل اذا انت ستكون قادر على وعد السيد المسيح مع الوعود السنة الجديدة التي انت وضعت قبله. واريد ان اقول لكم ان هذا ليس فقط فيما يتعلق بالوعود, ولكن ايضا ان تضع احلامك ورغباتك امام الله. كل واحد منا لديه احلام - احلام من اجل التعليم, الاحلام لمهنتنا, احلام لخدمتنا في الوزارة, واحلامنا في حياتنا بشكل عام. اتساءل ان كنت قادرا على وضع احلامك امام الله, لان الاحلام امور مهمة. الاحلام تعني ان هناك شخص ما على قيد الحياة, شخص ميت لا يحلم. ما الذي تحلم به من اجل المستقبل ومن اجل حياتك? من اجل نفسك? من اجل عائلتك او من اجل مجتمعكم بشكل عام? ورغبتك في قلبك - اجلب هؤلاء ايضا الى الله. على سبيل المثال, شخص ما قد يقول, " انا ارغب في التعلم. انا ارغب يا رب ان تساعدنا في تعلم و حفظ ال tasbeha (الثناء وال دعوا) اننا نصلي كل يوم, طوال العام. اريد ان اتعلم و احفظهم و اعيشهم و اشارك في tasbeha, ان قلبي قد يكون الكامل بال ماشاء." شخص اخر قد يضع لنفسه بعض الدروس من الدراسة. على سبيل المثال, يمكن للمرء ان يقول " هذه السنة اريد ان ادرس هذا " او " اريد ان اقرا ذلك " او " اريد ان تجربة او اعيش شيئا معينا " او " اريد ان," اعمل بجد هذا العام لذا في السنة القادمة يمكنني ان احصل على شيء قد حققته." وعودك, واحلامك, ورغباتك - خلق بيان عنهم ووضعها على قدم الله. ولكن يجب عليك اولا ان تعطي الشكر و تاب, ثم يمكنك ان تقدم هذه الوعود. و لذلك, " سوف احبك, يا الهي, قوتي," تشمل: " انا شكرا لك, واتوب اليك, وانا اعدك." البعد الرابع لهذه الكلمة الجميلة [الحب], هو البعد من: " ادعو لكم." باعلى وافضل ممارسة ان الانسان على الارض يمكن ان ممارسة هو عمل الصلاة. الصلاة مثل خيط رفيع يربط بك, بينما انت هنا على الارض مع الله في السماء. وبالطبع كلمة "الصلاة" تتضمن كلمات كثيرة و العديد كثيرة ؛ وكل الاباء والكنيسة يتحدثون ويعلمكنها, ولكن ما اتحدث عنه هنا هو الصلاة التي تاتي من القلب. شخص ما يمكن ان يقول, " انا اصلي لساعتين," لكنه ليس من قلبه, هو مع لسانه. هناك شخص اخر يصلي من قلبه, من اعماق قلبه, وبالتالي فان الصلاة تصبح لقاء شخصي بينك وبين المسيح ؛ لقاء شخصي. وخلال ذلك, تاخذ وساطات من القديسين الى الله, مثل الشهود على هذه الصلاة. صلاة حقيقية من قلبك, صلاة تعبر فيها عن حبك, تعبر فيها عن عيد الشكر, الذي تعبر فيه عن التوبة ورغماتك, التي تعبر فيها عن طلباتكم و الاحتياجاتتكم, ان اليد القوية لله قد اعمل معك. دعواتكم - العمل القوي للصلاة. دعونا جميعا نتعلم من الاية التي تقول: " ان الصلاة الفعالة وال وطيد للرجل الصالح تستفيد كثيرا." (جيمس 5:16) فقط تخيل اذا كان هناك تجمع, مثل التجمع في هذه الكنيسة الان, حيث هناك ناس الصالحين هنا و الالتماساتاتهم قادرة جدا وفعالة. الصلاة: انها تهز الجبال, ونحن لدينا دليل على هذا في التاريخ مع جبل الجبل, هنا في مصر. ولذلك دعواتكم... والحمد لله اننا في مصر امة دينية واننا نرفع الصلوات باستمرار. الكنائس لديها الصلوات التي ترفع باستمرار وال دعوا التي تثار طوال اليوم, وكل هذه الصلوات يجب ان تكون من قلبك. و قوة الصلاة لا احد يمكن ان يقف ضد, ولكن الاستمرار في تقديم صلاواتك. لا تصبح مشغولا بالامور المادية, مع الامور الاقتصادية, مع الناس الذين يجلسون و التحدث كثيرا, او مع الاحداث وال النميمة مثل, " اوه, هل سمعت ما حدث مع مثل هذا ومن هذا القبيل?" ان تكون مع مثل هؤلاء الناس مثل المشي مع a مركز اخبار وسائل الاعلام, انهم المستمر الاخبار بشكل مستمر. هؤلاء الناس يتحدثون بشكل مستمر عن كل شيء, كل شيء ماعدا الخلود. هؤلاء الناس يتحدثون عن كل شيء ؛ كل شيء هنا على الارض, وغالبا, عندما يكون هناك امر مثير للمناقشة, تلاحظ ان 50 او 60 مليون من الخبراء في هذه المسالة فجاة تظهر! انه امر محزن. اذا, اين عملك من اجل الصلاة الخاصة? اين الصلوات التي ترفعها مع اخوتك? اين هو المنزل الذي يصلي? العائلة التي تصلي, والتي تقف معا حتى ولو لمرة واحدة في الاسبوع? انهم يقفون و صلي: امي, ابي, الاخ, الاخت, وال القديمة والشباب, الصبي والبنت. ومن ثم فان هذا المنزل مليء بروح الصلاة. لذا " انا احبك " ليست مجرد كلمة, " انا احبك " هو اسلوب حياة. " انا سوف احبك, يا الهي, قوتي," ليس مجرد شيء قاله ديفيد الى الله في تمرير, او انه ببساطة قال بعض الكلمات اللطيفة الى الله وهذا هو, لا على الاطلاق. لقد عاش هذا! وهذا هو السبب في اننا قراه كتب من ديفيد النبي, " لقد وجدت قلب ديفيد بعد قلبي." ديفيد, و حلو الحلو من اسرائيل. لذلك نصلي, و للصلاة تعني: "احب ان اتحدث اليك يا رب, احب ان اعطي و اخذ معك, احب ان اسمع صوتك, احب ان احتفظ بكلمة, احب ان اعيش الوصايا, ان استمتع بحياتك معك" لكي لا يكون انسان بالاسم وحده, ولكن ايضا بالفعل. لذا البعد الرابع ل " احبك, يا الهي " هو: " انا اصلي اليك, يا رب." اما بالنسبة للبعد الخامس والاخير, عندما نصلي للقسم من الصلاة من صلاة الرب مع كل ما يحتوي من الوصايا, مع كل ما يحتوي على الطلبات, مع كل ما يحتوي على الوعود, كما لو اننا نقول ان نقول لله, " كما هو في السماء, لذلك هو على الارض." لذلك اريد ان انظر الى السماء, وارى كيف هو الامر, ثم افعل نفس الشيء هنا على الارض. [ارى ان] الناس في الجنة يعيشون في الحب, كيف لي ان اجعل مجتمعي هنا محب? [ارى ان] الذين في السماء يعيشون في سلام, كيف يمكن لمجتمعنا هنا ان يكون له السلام?- في كل من بلدي المجتمع الصغير و بلدي الاكبر. وبالتالي فان البعد الخامس والاخير ل " انا احبك, يا الهي " هو: " سوف اخ تخدم." " انا تحت امرك, انا عند قدميك," يا رب. هذه هي الاقوال التي نقولها في كثير من الاحيان لبعضها البعض, ولكنها تصريحات نقولها لله, ونحن نقولها بالفعل. " انا احبك, يا الهي " يعني, " انا لن اجلس هنا بصمت, انا لن اجلس هنا لا افعل شيئا, هذا الحب ليس فقط نظريا, لا! "انا احبك يا رب" يعني انني سوف اعبر عن ذلك عمليا - ربما في خدمة المحتاجين, في خدمة المرضى, في خدمة جائع, في خدمة عطشان, في خدمة المعاناة, في خدمة السجين, في خدمة الايتام, او في خدمة اولئك ذوي الاحتياجات الخاصة. الخدمة بجميع اشكالها "ولكن يجب ان اخ تخدم يا رب" انت لا تخدم هذا او ذاك ؛ انت تخدم الله من خلال العيون والارواح والشخصيات من اولئك الذين تخدم. " انا سوف احبك, يا الهي " تعني, " انا اخ تخدم, اريد ان اخ تخدم." ومن هنا هو كيف ان فكرة التطوع تنتشر في جميع انحاء العالم... لدي ساعتين او ثلاث, يمكنني التطوع لفعل شيء, او لدي اثنين او ثلاثة دولارات, يمكنني التبرع بها وعمل شيء معهم, او ذلك لدي قدرة محددة, مهارة, او تجربة, " يمكنني ان اعرضها و اخ تخدم, يا الهي." وحتى الشركات الكبرى او المصانع, كثيرا ما تكون عندما التوازن ميزانيتهم في نهاية السنة, وتجد ان لديهم بعض الاموال او المدخرات الاضافية التي سيقولونها, " دعونا نوجه هذه الاموال الى القيام باعمال حسنة او دعم الاعمال الجيدة عموما." لذا اقول لله, " اريد ان تكون علاقتي معك " " عملية عملية, وليس مجرد نظرية او فكرية " ويجب ان نعرف اخوتي, ان خدمتنا يجب ان تكون للجميع, بدون استثناء, لانك تخدم الله من خلال خدمة الناس. لا توجد جنسية او لون او دين او عقيدة او اي شيء, او اي شيء, يجب ان تقف ضدها ؛ و انت الجميع, وفقا ل توفر وقدراتكم. المهم هو ان لديك روح الخدمة, روح دعم الاخر, روح امتلاك قلب مفتوح للجميع, الروح التي اذا كنت تستطيع ان تفعل شيئا جيدا, ثم ستفعل. كما هو مكتوب, " لذلك, من يعلم ان يفعل الخير و لا يفعل ذلك, اليه هو خطيئة." (جيمس 4:17) كل صباح تصلي جزء من الفصل 4 من كتاب اهل افسس ونحن نقول بعض العبارات الجميلة جدا: " انا, لذلك, اسير الرب, التمس منك ان تمشي تستحق الدعوة التي كنت تسمى." (افسس 4:1) انت تقف هناك تقول, " احبك, لورد." حسنا, لذا انت شكرت الله, انت قد تاب, وعدت و انت, لكن لا, هناك ما زال شيء لاكمال هذا التسلسل الجميل: بانك تخدمه. "اتوسل اليك ان تسير بشكل جدير بالاتصال بما يسمى" لقد تم دعوتك بانك قد تخدم, وفي كل الطرق واشكال الخدمة المختلفة. من القصص التي احبها حقا هي القصة التي جرت في القرن الثالث عشر او ال 4 بعد الميلاد مع الجنود الذين كانوا يتجهون جنوبا. لقد قاموا باعداد مخيم في بلدة تدعى (esna), وهكذا جاء الناس من (esna) مع صواني الطعام, وتقديمهم الى الجنود, لاطعامهم. لذا فقد طلب جندي الوثنية من زملائه الجندي ان يقول: " كيف يمكن لهؤلاء الناس ان معالجةا بهذه الطريقة (لذا بلطف)?" قال الجندي الاخر: " لانهم المسيحية." فاجاب الجندي الاول: " ماذا يعني " كريستيان?" واجاب الجندي الاخر, " ان لديهم مبدا مهم جدا في معتقداتهم, انهم يجب ان تخدم الغريب وال المسافر." والطعام الذي تم اعداده وعرضه في صواني لمن لا يعرفوه - لان سكان هذه البلدة لا يعرفون الجنود - هذا الطعام كان قد اعد من قبل الامهات والاخوة في المنازل. وعلى الرغم من ان هؤلاء الامهات والاخوة لم يعرفوا اين ذهب هذا الطعام, فقد اعدوه مع الاخلاص ومع الصدق. وبالتالي, فان هذه الاطباق من الطعام كانت شكل من اشكال الخدمة ؛ وقد خدمت معها, لان اطباق الطعام التي عرضت كانت وسيلة لاجتذاب قلوب البشر. وما الذي يؤدي اليه هذا? وقد ادى ذلك الى من نعرف الان باسم القديس ابا با العظيم, الاب الذي انشا monasticism المجتمعية, والذي اصبح اكثر اشكال monasticism شعبية في العالم, وهو طريق الحياة للمش تقاسم. وهذا كله كان نتيجة طبق من الطعام الذي لم تعرفه امراة, واعطته اياها. ولهذا السبب, لا ينبغي ان تقتصر الخدمة على تدريس مدرسة الاحد, بل ان الخدمة واسعة جدا وان لها اشكالا عديدة. ومن الممكن ان تاتي شخصيا مع شكل من الخدمة يمكنك ان تخدم فيها. وبايجاز, ونحن نبدا سنة جديدة, 2018, فاننا نصلي بان تكون سنة سعيدة و مبارك لنا جميعا, وان مصر وجميع اهلها سوف يتمتعون بال النعم والفرح والسلام والحب. لذا نحن ناخذ هذه مزمور كم ممارسة لنائبنا و عائلاتنا. وكل منزل [وعائلته] يمكن ان تقرا هذه مزمور وتاخذ اي ايات منها, لانه كما قلت لك, هذا هو مزمور كبير. انها فكرة جيدة ان تكتبها وتضعها في مكان واضح امامك. يمكنك ان تصنع نسخة منه, ولكن سيكون من الافضل ان تكتب ذلك. ابق اياته امامك و عندما تصلي, صلي معهم. وتذكر انه عندما صلى الرسول صلى الله عليه وقال: " سوف احبك, يا رب, قوتي," لقد كان يعني خمسة اعمال: انا شكرا لك, واتوب اليك, اعدك, ادعو لك, وفي النهاية انا اخ تخدم في كل ساحة. كل عام وانت بخير ان الله يكون كل المجد والشرف اللهم امين