الاربعاء 21مارس ٢٠١٨ م .. 12 برمهات ١٧٣٤ ش. "الأسرة جسر السماء"......العظة الاسبوعية لقداسة البابا تواضروس الثاني من كنيسة السيدة العذراء مريم والقديس يوسف بسموحة الاسكندرية

8

ثالثاً الجانب الايسر للجسر: الاسرة تعبير عن الحرية فاكرين الأبن الضال اللى في يوم من الأيام نظر لبيته على أنه سجن وقال لأبوة عايز اخرج للحرية وأخد نصيبة وذهب لأصدقاء السوء حتى بقي وحيداً لغاية ما أستيقظ قدام الخنازير ورأى السجن الحقيقي سجن الذل والخنازير وقرر يرجع لأبوه ورجع للحرية وفرح أبوه برجوع أبنه. الحرية جوة البيت ومش بالزواج نتحكم في بعض ولا بالوالدية نتحكم في أولادنا الحرية ان لا يتسلط شخص على اخر ولا على أولادهم ،تعيش الحرية والوصية جوة البيت الوصية الكتابية والشفهية والحرية تعطيك الهوية بانك أنسان مسيحي قبطي زى ما بندق صليب وقيس على هذا كل حاجه في حياتك والحرية هي ان تلتزم بالوصية الكتابية والألهية وان تحترم القانون الوضعي جوة البلد والحكاية في الأصل ان القاعدة الحب والجانب الأيمن الحوار هو الوقت والجانب الأيسر الحرية وهى الانضباط وبكدة يكتمل جسر الاسرة اللي بيربطها بالسماء فالحرية انضباط. وبالتالي يتحول البيت لشكل من اشكال السماء وتكون هذه الصورة صورة البيت المسيحي الذى هو جسر للسماء. وأخيراً كيف نبنى هذا الجسر بداخل بيوتنا 1.خللى في بيتك مخدع للصلاة وصلوات مرفوعة دائماً من أجل كل واحد في الأسرة ومن اجل الاخرين. 2. صفة الاحترام لبعض كل شخص يحترم الأخرم ويحترم مشاعره 3. جو كنسي روح الكنيسة جوة البيت والكنيسة في بيتك طلب الشفاعة وزيارة الأديرة وممارسات تقديم العشور ونخلى البيت كنيسة هذه الصورة هي صورة لحياتنا وان كنا بنحتفل بهذا العيد فنتذكر ترنيمة زمان كونا بنقولها " انا ليا ثلاثة أمهات أمى العذراء وأمي الكنيسة وماما صاحبة عيد الام وانا فاكر وانا في البكالوريوس الدكتور وقف وقال هتتخرجوا وتبقوا دكاترة ومفروض يتكتب اسم ابوك وامك في الشهادة لانهم هم من تعبوا اكثر منك ،ونتذكر الأمهات أمهات الشهداء وبنقولهم انتم انجبتوا لنا ابطال في المجتمع ونعيش بالبطولة وزى ما الأيه بتقول "طوبى للرجل المتقي الرب، المسرور جدا بوصاياه ، نسله يكون قويا في الأرض. جيل المستقيمين يبارك ، رغد وغنى في بيته، وبره قائم إلى الأبد" ربنا معاكم ويوفقكم في حياتكم لألهنا كل المجد والكرامة أمين