مقياس الحياة الروحية- 11 سبتمبر 2013

11 9 2013

                                                     مقياس الحياة الروحية

فى هذا اليوم المبارك نحتفل بعيد النيروز راس السنة القبطية ورأس تقويم الشهداء الذى تنفرد به كنيستنا القبطية وبدء سنة 284 م , وهو العام الذى اعتلى فيه الامبراطور دقليديانوس الحكم وهو أحد الأباطرة الرومان الذى اضطهد المسيحية بشدة وبخطة محكمة فى القرن الثالث الميلادى وصنع كل شئ لكى يمحى المسيحية وفى عصره استشهد جماعات وافراد من كل المجتمع المسيحى وكان نصيب مصر منها كبيرا وقدمت الكثير من الشهداء حتى اننا نسمى بهذا التقويم بتقويم الشهداء. نتأمل فى عبارة "الخطاة الذين تابوا عدهم مع مؤمنيك ومؤمنوك مع شهدائك والذين هاهنا اجعلهم متشبهين بملائكتك" كمقياس للحياة الروحية. 1- الخطاة الذين تابوا. كل إنسان ولد فى الخطية لان الذى ارتكب الخطية هو ابو الخطية والجميع زاغوا وفسدوا واعوزهم مجد الله, والخطية هى التعدى على وصية الله والخاطى الذى يعيش على الارض اذا صارت حياته فى الارض والى الهلاك ولا يوجد له منفذ الى الخلاص إلا من خلال شخص ربنا يسوع المسيح, ولذلك يجتهد كل انسان فى حياته من الخطية الى درجة اعلى وهى التوبة , فالانسان التائب هو الذى يرفض الخطية بكل ما فيها ولا يقبلها ويحترس منها. التوبة ترفعك الى السماء والتوبة هى التى تحول الخطاة والزناة الى بتوليين وهى التى تمنح للانسان حياة جديدة وهى الشغل الشاغل للكنيسة. 2- عدهم مع مؤمنيك. هى درجة الحياة بالايمان , الايمان رغم التعريفات الكثيرة له الا انه يستشعر ويحس به الانسان فى قلبه والايمان هو ان تقول فى قلبك ان الغير مستطاع عند الناس مستطاع عند الله هذا هو الايمان فى ابسط صوره . عين الايمان هى أن ترى يد الله التى تعمل فى كل شئ , 3- مؤمنوك عدهم مع شهدائك. أى اجعل المؤمنون فى حالة ايمان نقى وقوى يصل الى درجة الشهادة , درجة الشهادة هى درجة الاستعداد القلبى , ابائنا الشهداء عاشوا بهذا الفكر , المسيحى يضطهد فيبارك , المسيحى يُشتم فيصلى , المسيحى يرى انسان يكره فيرد بحب, وحتى الذين يسيئون نصلى لهم بالحقيقة فنحن نشتهى ان الكل يتوبون فنحن لا نحمل اى مشاعر سلبية تجاه اى احد. لا تسمح ان يدخل فى قلبك اى مشاعر كراهية لانسان مهما صنع وحول هذا الكره الى حب وصلاة. القديس اغروغوريوس رسم اسقف على مدينة بها 17 واحد مسيحى والباقى وثنيين , احبهم وخدمهم وهو على فراش الموت قال المدبنة لم يبقى فيها ألا 17 واحد وثنى . 4- متشبهين بملائكتك. الملائكة هم سكان السماء, اى ان تحيا على الارض حياة سماوية , الحياة السماوية هى أن تفكر دائما فى السماء ويكون فكره مشغول بالسماء. اجعل بيتك سماوى , اجعل قلبك سماء , انت مدعو الى السماء. هذه الصورة التى تشرحها عبارة من صلوات القداس الالهى نضعها امامك فى عيد النيروز الذى نحتفل به لمدة 17 يوم الى عيد الصليب, اجعل حياتك حياة راقية ومطمئنة.